تفاصيل الإعلانات
استقبال الوزير
بالترحاب وحفاوة الاستقبال استقبلت وزارة التربية والتعليم بكسلا وزيرها الجديد الاستاذ/ ادريس عبد الرحمن وزيرا ليحمل هم الوزارة في الفترة المقبلة حيث كان في استقباله مدير عام التعليم الاستاذ عبد الباسط يس عابدين وكل مديري ادرارات وزارة التربية والتعليم والهيئة النقابية للتعليم والاتحاد المهني
في احتفالية الاستقبال التي نظمتها فرعية الرئاسة لنقابة عمال التعليم تحدث عدد من القيادات في كلمات معبرين عن سعادتهم بقدوم الوزير راجين من الله التوفيق في عمل الوزارة حيث تحدث الاستاذ محمد الحسن عجوبة/ نائباً عن قدامى المعلمين مشيراً الى أن الوزارة ظلت تقابل العطاء بالوفاء ولم تتنكر في يوم من الأيام لأي من كوادرها ووعد بمواصلة العطاء من على البعد.
الاستاذ / الحاج محمد زين تحدث مرحباً بالسيد الوزير ومعلناً عن تضامن الاتحاد المهني لكل ما يخدم التعليم مشيراً إلى الفوائد التي جنتها الوزارة من زيارة وفد الاتحاد المهني الاتحادي في الأيام الفائتة.
مدير عام التعليم بالوزارة الأستاذ عبد الباسط يس عابدين تحدث في كلمته شاكراً الوزير السابق  مجذوب أبو موسى على ما قدمه للنهوض بعمل الوزارة وتوصيل رسالتها للكافة مبيناً أنه كان يتولى كل الأعمال التي من شأنها تطوير الوزارة واهتمامه الكبير بمنافسات الدورة المدرسية وغيرها من الأعمال.
في ختام الاحتفالية تحدث السيد الوزير/ ادريس عبدالرحمن شاكراً الحضور على حفاوة الاستقبال أولاً ثم على الأعمال الجليلة والعظيمة التي يقوم بها المسؤلون في تسيير أعمال الوزارة مبيناً أنها هي أم الوزارات بحكم أنها موكل إليها أمر تعليم وتنشئة الأجيال واعداً الجميع بالعمل التضامني للارتقاء بمهام الوزارة ومبيناً أنه سيعمل على تنسيق العمل فقط بين ادارات الوزارة وذلك بعد اعرابه عن سعادته لكونه انضم لوزارة يعتبر أن أهلها هم خير من يديرون العمل.
السيد الوزير تحدث أيضاً عن هم الوزارة الأكبر في هذا العام وهو هم استضافة  الدورة المدرسية  القومية رقم 27 حيث وعد بالعمل على إخراجها في الثوب الذي يشرف أهل كسلا ويعكس وجهها الحضاري والثقافي المتميز
في ختام حديثه شكر السيد الوزير الحضور من المعتمدين وقيادات العمل الشبابي والطلابي وادارات وزارة التربية والتعليم متمنياً للجميع التوفيق في أداء مهامهم.